مرحباً بك زائر [ خروج ]
اشترك في القائمة البريدية ليصلك جديدنا :   
اخفاء/اظهار آخر المواضيع
style
date الثلاثاء يونيو 16, 2015 11:32 am
date السبت يناير 17, 2015 1:51 pm
date الثلاثاء أغسطس 27, 2013 4:05 pm
date الثلاثاء يوليو 30, 2013 11:29 am
date الثلاثاء يوليو 30, 2013 11:25 am
date الثلاثاء يوليو 30, 2013 11:18 am
date الخميس يونيو 20, 2013 11:16 am
date الأربعاء يونيو 12, 2013 12:22 pm
date الأربعاء يونيو 05, 2013 3:24 am
date الإثنين يونيو 03, 2013 11:13 am
style

شاطر|

الشاب البكاء ..... مؤثرة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل
معلومات العضو


..::| فريق الأعضآء |::..
..::| فريق الأعضآء |::..
معلومات إضافية

ذكر
عدد مشآرڪآتي:: : 1307
تاريخ الميلاد : 18/11/1987
العمر : 29

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مُساهمةموضوع: الشاب البكاء ..... مؤثرة الخميس فبراير 04, 2010 1:59 pm

السلام عليكم
ورحمة الله وبركاته



هذه قصة نقلتها
لكم من كتاب وقع بيدي وهي قصة الفتى البكاء






من خشية الله






شخصية القصة هو
ثعلبة بن عبد الرحمن صحابي جليل غلام لم
يبلغ ست
عشرة سنة
من عمرة ركز ست عشرة ولم اقل ستين
صغير جدا






كان هذا الفتى
يجلس عند النبي صلى الله عليه وسلم فكان يرسله في حاجاته اذا اراد حاجة من
ابي بكر او عمر ارسله اليهما وهكذا وفي يوم ارسله النبي صلى الله عليه وسلم
في حاجة من الحاجات فلما مضى الى تلك الحاجة مر ببيت من بيوت الانصار وكان
باب البيت مفتوحا فالتفت الى داخل البيت فاذا في البيت ستر مرخي على
الحمام أي ستارة مركبه على الحمام ولم يركب باب حينها على الحمام وانما
وضعت هذه الستارة لتستر ما وراءها فالتفت ينظر الى هذا الستر فانكشف الستر
فإذا وراءه امراءة تغتسل فكأنه نظر اليها نظرة او نظرتين ثم انتبه وقال
اعوذ بالله !






رسول الله صلى
الله عليه وسلم يرسلني في حاجة وانا انظر الى عورات المسلمين !! والله
لينزلن الله في ايات وليذكرني مع المنافقين !






ثم خاف الفتى ان
يرجع الى رسول الله صلى الله عليه وسلم فيحدثه بحاله وابى ان يرجع الى
منزله فارسل النبي صلى الله عليه وسلم في طلبه






( فهام الفتى على
وجهه لا يدرون أين ذهب ! )






وذلك بعد ما
انتظره النبي صلى الله عليه وسلم الساعة والساعتين والثلاث






والصلاة
والصلاتين فلم يأت ثعلبة فسأل عنه فقالوا يا رسول الله لعله يأتيك فانتظره
صلى الله عليه وسلم فتأخر عنه






فلما مضى يوم ،
يومان قال صلى الله عليه وسلم (( يا عمر يا سلمان اذهبا وابحثا عنه في
طرقات المدينة )) فذهبا يبحثان عنه ثم عادا الى النبي صلى الله عليه وسلم
وقالا : يا رسول الله قد بحثنا عنه في طرقات المدينة واسواقها ومزارعها
وبساتينها ولم نقف على خبر ولكن لعله يأتيك فانتظره اياما فانتظره النبي
صلى الله عليه وسلم ما شاء الله ان ينتظر ثم قال (( يا عمر يا سلمان اذهبا
وابحثا عنه في الفلوات ـ في الصحراء ـ وفي البر )) فذهبوا يبحثون عنه فلما
وصلوا الى جبال بين مكة والمدينة فإذا باعراب يرعون الغنم في اسفل هذه
الجبال فلما رأى اؤلئك الاعراب عمر وسلمان ومن معهما من الصحابة رأوهم
يبحثون وينظرون الى الآثار سأل احدهم عمر قال يا عمر عم تبحثون عنه ؟ !






قال عمر نبحث عن
فتى من صفته كذا وكذا






فقال ذاك
الاعرابي : لعلكم تبحثون عن الفتى البكاء قال عمر انا نبحث عن فتى صفته كذا
وكذا ولكن ما خبر ذاك الفتى البكاء ؟






فقال ذاك
الاعرابي






ان في سطح هذا
الجبل شاب
منذ اربعين يوما لا نسمع الا بكاءه وعويله واستصراخه قال عمر ومتى ينزل ؟
قال ينزل اذا غربت الشمس فياتي الينا فنحلب له مذقة لبن فيشربها يحفظ بها
حياته من الموت ثم يخلطها بدمعه وبكاءه ثم يصعد مره اخرى الى الجبل






قال عمر كيف نستطيع
رؤيته قال تراه اذا غربت الشمس فكمن له عمر واختفء سلمان وراء صخرة فلما
غربت الشمس فاذا بثعلبه بن عبدالرحمن ذاك الغلام البكاء الذي عظم قدر ربه
في قلبه






اذا به ينزل من
الجبل يجر خطاه منتحيا الراس كثير الصراخ ودموعه تجري على خديه !






مضى يجر خطاه كانه
فرخ منسوخ بال من شدة البكاء فلم يزل يمشى الى اؤلئك الاعراب حتى وقف اليهم
ثم حلبوا له شيئا من اللبن فلما رفعه الى فيه بكاء بكاء عظيما ثم شرب ما
استطاع ان يشرب منه ثم وضعه على الارض وبينما هو حول وجهه الى الجبل يريد
ان يصعد خرج له عمر وبدأ له سلمان ثم امسكا به فلما رآهما فزع فزعا عظيما
وقال ما تريدان مني قالا ان رسول الله صلى الله عليه وسلم يطلبك قال ما
يريد مني قالا لاندري قال أنزل الله فيّ ايآت قالا ما ندري قال اذكرني مع
المنافقين قالا مال ندري قال يا قوم دعوني اموت في سطح هذا الجبل لا
تفضحوني بين الناس قالا والله ما ندعك فتمنع عليهما فامسكا به بالقوة ثم
انزلوه معهم المدينة فما زالوا يحملونه حتى انتفض بين ايديهم لما وصلوا به
الى المدينة فاشتد بكاؤه فمضوا به الى منزله ثم اضجعوه على فراشه






فمضى عمر الى النبي
صلى الله عليه وسلم ثم قال يا رسول الله قد وجدنا ثعلبة بن عبد الرحمن قال
(( وجدتموه )) قال نعم قال (( اين وجدتموه )) قالوا يا رسول الله صلى الله
عليه وسلم في سطح جبل بين مكة والمدينة






فقال النبي صلى
الله عليه وسلم (( فأين هو الآن ؟ ) )






قال عمر هو الآن في
بيته وا شئت تاتيه فافعل فمضى النبي صلى الله عليه وسلم مضى الشفيق الرحيم
حتى وصل الى بيت ثعلبه حتى وصل الى منزله وحرك الباب ودخل وسمع ثعلبه صوته
صلى الله عليه وسلم التفت الى جهة الباب وما يستطيع ان يقوم من فراشه ثم
صرخ وقال يا رسول الله ! أنزل الله في ايآت قال (( كلا )) قال ذكرني الله
مع المنافقين قال (( كلا )) فبكى ثعلبه واشتد بكاؤه






فأقبل النبي صلى
الله عليه وسلم حتى توكأ جالسا بجنب ثعلبه ثم حمل ثعلبه ووضعه على فخذه
الشريفة صلى الله عليه وسلم فبكى ثعلبه وقال يا رسول الله انزل رأسا قد
امتلأ من الذنوب والمعاصي عن فخذك أنا اقل واحقر انزل رأسي من فخذك يا رسول
الله قال له (( كلا )) فبكى ثعلبه بكاء عظيما فقال صلى الله عليه وسلم ((
يا ثعلبه ما ترجوه )) قال ثعلبه ارجو رحمة ربي قال (( ومم تخاف )) قال اخاف
من عذاب الله قال ((وما تتمنى )) قال اتمنى مغفرة ربي






فدعا له النبي صلى
الله عليه وسلم وثعلبه يبكي ويقول استغفر لي يا رسول الله استغفر لي يا
رسول الله وما زال صلى الله عليه وسلم يستغفر له ويستنزل له الرحمات من
السماء ثم انتفض ثعلبه وقال يا رسول الله والله اني اشعر بدبيب كدبيب النمل
يدب بين لحمي وعظمي قال النبي صلى الله عليه وسلم (( أو تجد ذلك يا ثعلبه ؟
)) قال نعم قال النبي صلى الله عليه وسلم (( ذاك الموت قد نزل فتشهد !!
ذاك الموت قد نزل فيك وخالط جلدك وعظمك فتشهد !! )) فلم يزل يتشهد ويذكر
ربه والنبي صلى الله عليه وسلم يلقنه الشهادة حتى شهق شهقتين ثم فاضت روحه
الى بارئها فلما مات غسله النبي صلى الله عليه وسلم وكفنه وصلى عليه ثم
حملوه على نعشه واتجهوا به الى قبره فكان النبي صلى الله عليه وسلم يمشي
وراء النعش على اطراف قدميه والناس قد وسعوا له مكانا فالتفت اليه عمر وقال
يا رسول الله تمشي على اطراف قدميك والناس قد وسعوا لك مكانا






فقال النبي صلى
الله عليه وسلم ((
ويحك
يا عمر ! والله لا اجد لقدمي موضعا من كثرة من يزاحمني عليه من الملائكة
))






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
زائر


زائر
معلومات إضافية

مُساهمةموضوع: رد: الشاب البكاء ..... مؤثرة الأربعاء يوليو 20, 2011 5:19 pm



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو


..::| فريق الأعضآء |::..
..::| فريق الأعضآء |::..
معلومات إضافية
Mms Shabab Spicy :

ذكر
عدد مشآرڪآتي:: : 494
تاريخ الميلاد : 21/10/1996
العمر : 20

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مُساهمةموضوع: رد: الشاب البكاء ..... مؤثرة الخميس يوليو 21, 2011 5:32 am

mer6


[center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو


..::| فريق الأعضآء |::..
..::| فريق الأعضآء |::..
معلومات إضافية
Mms Shabab Spicy :

ذكر
عدد مشآرڪآتي:: : 1999
تاريخ الميلاد : 09/10/1991
العمر : 25

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.facebook.com/abdelali.ki
مُساهمةموضوع: رد: الشاب البكاء ..... مؤثرة الخميس يوليو 21, 2011 4:33 pm

شكرااالك


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معلومات العضو
زائر


زائر
معلومات إضافية

مُساهمةموضوع: رد: الشاب البكاء ..... مؤثرة السبت يوليو 23, 2011 9:03 am

مؤثرة شكرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الشاب البكاء ..... مؤثرة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: `·.¸¸.·¯`··._.· (الأقســام العـامــــــــة ) ·._.··`¯·.¸¸.·` :: المنتدى الــعآم | Miscellaneous News-